احتمالية الحمل بعد سرطان الثدي. هل من أمل جديد ؟؟! - بانوراما العالم
الرئيسية / Uncategorized / احتمالية الحمل بعد سرطان الثدي. هل من أمل جديد ؟؟!

احتمالية الحمل بعد سرطان الثدي. هل من أمل جديد ؟؟!

احتمالية الحمل بعد سرطان الثدي. هل من أمل جديد ؟؟!

بعد تجربة صعبة مع سرطان الثدي وعوامل الشفاء منه هل هناك احتمالية وإمكانية للمرأة أن تُصبح إماً! ذلك الحلم الذي يرافق كل سيدة وفتاة! لكن يبقي الصوت الخافت بداخلها هل بعد شفائي من سرطان الثدي أستطيع الإنجاب مجدداً هذا ما سنعرفه في هذا المقال. !

 

الكثير من السيدات اليوم يَشعرون بالقلق والتوتر والحزن الشديد جراء الاصابة بسرطان الثدي ظناً أن بعد الإصابة بهذا المرض تقل فرصة الإنجاب لديهم! لكن هناك العديد من الدارسات والإحصائيات التي تتحدث حول امكانية الحمل لدي المرأة بعد علاجها من سرطان الثدي وهي كالتالي:

إمكانيات الحمل بعد الشفاء من المرض:

  • إذا كان عمر المرأة دون الخامسة والثلاثيين ونسبة الإصابة بالمرض قليلة غير مرتفعة أي لا تتجاوز نسبة الإصابة بالمرض ل 50% هذا يُعزز من فرص الحمل لديها بعد الشفاء من سرطان الثدي والعودة للممارسة الحياة الطبيعية
  • اما إذا كان عمر المرأة تجاوز الخامسة والثلاثيين وكانت النسبة مرتفعة أي تجاوز ال 50% هذا يقلل من إمكانية حدوث الحمل والإنجاب نظرا لعدد جلسات العلاج وتلقي الكيماوي والتعافي من المرض بشكل عام. 

الأسباب التي شأنها تُعزز إمكانية الحمل لدي المرأة بعد العلاج والشفاء من سرطان الثدي؟ تعرف ليس بالأمر السهل مدي تحديد نسبة تأثير علاج سرطان الثدي على المرأة ونسبة الخصوبة لديها. ويقول البعض أن الحمل عند المرأة التي عانت من سرطان الثدي ضعيفة لان هرمونات الحمل من شأنها أن تعيد المرض من جديد ويجب على المرأة أن تنتظر فترة لا تقل عن أربع الي ست أشهر بعد شفائها.

أهم الاسباب التي من شأنها أن تعزز فرص الحمل للمرأة

  • عُمر المرأة بعد الإصابة بسرطان الثدي يُعد عامل هام كما أوضحنا سابقاً.
  • نسبة المرض لدي المرأة إذا كانت مرتفعة أو منخفضة.
  • فترة علاج المرأة وعدد جلسات الكيماوي والإشعاع التي تعرضت له.
  • والأهم من هذا كله هو إيمان المرأة بالشفاء من هذا المرض وعدم الاستسلام له وإتباع نصائح الطبيب الخاص والفحص المستمر.

المصدر

 

عن admin

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*